مفصل الفخذ

ألم مفصل الفخذ:

الإحساس بعدم الراحة في أعلي الفخذ، مثل الآلام، إحساس شبيه بالاحتراق من الممكن أن يكون عرضا طبيعيا يزول مع الوقت ولا ينذر بشيء معين، بينما في بعض الحالات الأخرى من الممكن أن تكون هذا الآلام في أعلي الفخذ عرضا لشيء أكثر خطورة.

أعراض آلام والتهاب أعلي الفخذ (الورك):

آلام أعلي الفخذ تتراوح ما بين متوسطة ومحتملة الي شديدة للغاية. قد تكون مصحوبة ببعض الاعراض الأخرى مثل:

  • الحكة.
  • التنميل.
  • الصعوبة في المشي.
  • إحساس مشابه بالاحتراق.

عند حدوث الألم بشكل مفاجئ، بدون أي سبب واضح، أو مع عدم الاستجابة لبعض العلاجات المنزلية مثل الثلج، التدفئة، والراحة، يجب حينها اللجوء للعلاج الطبي.

تشريح مفصل الفخذ

أسباب ألام أعلي الفخذ (الورك):

هناك مجموعة من العوامل التي قد تشترك في ألام أعلي الفخذ (الورك). من هذه العوامل:

  • الألم الناتج عن الضغط على العصب الجلدي الجانبي للفخذ، قد يسبب ذلك التنميل، الم شبيه بالاحتراق في الجزء الخارجي من الفخذ. يحدث ذلك في جانب واحد من الجسم ويحدث بسبب الضغط على العصب.

      العديد من الأسباب قد تؤدي الي هذا النوع من الألآم ومنها:

  • الملابس الضيقة.
  • السمنة أو الوزن الزائد.
  • الحمل.
  • بعض الندوب في الأنسجة نتيجة إصابات سابقة.
  • إصابات الأعصاب المرتبطة بمرض السكر.
  • حمل محفظة النقود أو الهواتف المحمولة في الجيوب الأمامية والجانبية للبناطيل.
  • قصور في وظائف الغدة الدرقية.

العلاج يشمل تحديد السبب الحقيقي للألم، ثم اتخاذ بعض الإجراءات ومنها ارتداء ملابس أكثر وسعا أو فقد بعض الوزن لتقليل الضغط. التمارين التي تعمل على تقليل شد العضلات وتزيد من القوة والمرونة تساعد أيضا في تقليل الألم. وصف بعض الأدوية بواسطة الطبيب وربما الجراحة قد يكون هو العلاج المناسب في بعض الحالات.

  • الجلطات الدموية العميقة في الأوردة: بينما تحث هذه الجلطات غالبا في أسفل الفخذ، الا انها قد تحدث أيضا في أحد الفخذين أو كلاهما. في بعض الأحيان لا توجد أعراض، لكن في بعض الحالات الأخرى قد تظهر بعض الأعراض ومنها:
  • التورم.
  • الألم.
  • الإحساس بضغط شديد في المنطقة المصابة.
  • الإحساس بالدفء في المنطقة المصابة.
  • شحوب وتغيير في اللون في المنطقة المصابة.

كنتيجة لتجلط الدم في الأوردة، بعض الأشخاص قد يتعرضون لبعض المخاطر التي قد تهدد حياتهم بسبب احتمالية انتقال هذه الجلطات الي الرئة. بعض أعراض ذلك:

  • قصور مفاجئ في التنفس.
  • ألم في الصدر او الإحساس بالضيق الذي يزداد سوء عند التنفس العميق أو الكحة.
  • الدوار والإحساس بالدوخة.
  • زيادة سرعة النبض.
  • الكحة مصحوبة ببعض الرذاذ الدموي.

بعض العوامل الخطرة التي قد تؤدي الي تجلط الدم في الأوردة:

  • حدوث إصابة تؤدي الي أي نوع من التلف في الأوردة.
  • الوزن الزائد، مما يزيد الضغط على الأوردة في القدم والحوض.
  • حدوث الجلطات الدموية بشكل متكرر في العائلة.
  • تركيب قسطرة في أحد الأوردة.
  • تعاطي حبوب منع الحمل أو العلاج الهرموني المستمر.
  • التدخين (خاصة بشكل شره).
  • البقاء في وضع الجلوس لفترات طويلة، خاصة في حالة وجود عامل أخر.
  • الحمل.
  • العمليات الجراحية.

العلاج من الجلطات الدموية في الأوردة يتراوح ما بين تغيير نمط الحياة، مثل فقدان الوزن الزائد، الي تعاطي بعض الأدوية التي تزيد من سيولة الدم، ارتداء جوارب الضغط،وقد تكون الجراحة في بعض الحالات.

  • إلتهاب الأعصاب الناتج عن مرض السكر وهو أحد مضاعفات مرض السكر كنتيجة لعدم القدرة على السيطرة على نسبة السكر في الدم. تبدأ بشكل أساسي في اليدين أو القدمين، لكن تستطيع الانتشار الي أماكن أخري من الجسم ومنها الفخذ (الورك).

تشمل الأعراض:

  • الحساسية الشديدة للمس.
  • فقدان حاسة اللمس.
  • الصعوبة في التناسق أثناء الحركة والمشي.
  • الخدر والألم في أطراف الجسم.
  • ضعف أو تلف في العضلات.
  • الغثيان وعسر الهضم.
  • الاسهال أو الإمساك.
  • الدوار والدوخة أثناء الوقوف.
  • العرق الزائد عن الطبيعي.
  • جفاف في المهبل وضعف في الانتصاب عند الرجال.

يشمل التغيير في بعض السلوكيات الحياتية للسيطرة على منسوب السكر في الدم بالإضافة لبعض الأدوية للسيطرة على الألم.

  • التهابات (مخدة عظمة الورك) تحدث هذه الالتهابات نتيجة الإصابة، الضغط، أو الحركة المتكررة، مما يؤدي الي تأكل الغضروف في هذه المنطقة ويعد أكثر شيوعا في السيدات والعدائين. تسبب هذه الالتهابات الألم في منطقة أعلي الفخذ (الورك) من الخارج.

التهاب مفصل الفخذ

تشمل الأعراض الآتي:

  • الألم الذي يزداد حدة وسوء عند الاستلقاء على الجانب المصاب.
  • الألم الذي يزداد حدة وسوء مع مرور الوقت.
  • الألم الذي يتبع الأنشطة التي فيها تحمل لوزن الجسم مثل المشي أو الجري.
  • ضعف عضلات الفخذ (الورك).

العلاج قد يشتمل على بعض التغيير في نمط وسلوكيات الحياة، مثل فقد الوزن الزائد، العلاج بالثلج، العلاج الطبيعي، مضادات الالتهاب، بالإضافة للحقن الستيرويدية.

التهاب الرباط الحرقفي، والذي يسير خارج الفخذ (الورك) حتى الركبة، يصبح مشدودا وملتهبا. يشيع هذا النوع من الالتهاب بين الذين يمارسون رياضة العدو.

الأعراض تشمل الألم والتورم،والتي تحس بشكل رئيسي حول الركبة، لكن يمكن أن تؤثر على الفخذ (الورك) أيضا.

العلاج يشتمل على الحد من الأنشطة البدنية، العلاج الطبيعي، الأدوية لتخفيف الألم والالتهابات. لكن في بعض الحالات الشديدة قد يتم اللجوء للعمليات الجراحية.

التواء العضلات. بينما يحدث التواء العضلات في أي جزء من الجسم، الا أنه شائع في منطقة الركبة مما يسبب ألما في منطقة أعلي الفخذ (الورك).

الأعراض قد تشمل:

  • ألم حاد مفاجيء.
  • قدرة محدودة على الحركة.
  • تغيير في لون المنطقة المصابة.
  • التورم.
  • التصلب.
  • الضعف.

بشكل أساسي، الالتواءات يمكن علاجها بالثلج، الحرارة، والأدوية المضادة للالتهابات، لكن حالات الالتواءات الشديدة تحتاج الي تدخل الطبيب لعلاجها. يجب اللجوء للطبيب في حالة عدم تحسن الأعراض مع الرعاية المنزلية لعدة أيام، أو في حالة احساسك بالخدر في المنطقة المصابة الذي يزيد بدون سبب أو يجعلك غير قادر علي تحريك القدم.

  • التواء العضلة القابضة للفخذ (الورك)، يحدث بسبب الافراط في استخدام العضلة، مما قد يسبب الألم في العضلة أو شد في عضلة الفخذ (الورك). تشمل الأعراض:
  • الألم الذي يحدث فجأة.
  • زيادة الألم في حالة رفع الفخذ (الورك) تجاه الصدر.
  • الألم عند ممارسة تمارين الاطالة لعضلة الفخذ (الورك).
  • الشد العضلي في عضلة الفخذ (الورك).
  • الحساسية الشديدة للضغط على مقدمة الفخذ (الورك).
  • التورم وبعض الكدمات في منطقة الفخذ (الورك).

معظم حالات التواء العضلة القابضة للفخذ (الورك) يمكن علاجها في المنزل بالثلج، الأدوية المسكنة للألم،الحرارة،الراحة،وبعض التمرينات الرياضية. في بعض الحالات الشديدة قد ينصح بالعلاج الطبيعي. كما قد يتم اللجوء للجراحة.

ألام أسفل الظهر والفخذ (الورك):

المعاناة من ألام أسفل الظهر والفخذ الي حد ما يعتبر أمرا شائعا. طبقا لبعض الدراسات، ما يقرب من 80% من البالغين يعانون من ألام أسفل الظهر والفخذ في مرحلة ما من حياتهم. يتراوح الألم ما بين بسيط الي شديد الحدة بالدرجة التي تؤثر على المقدرة على الحركة وجودة الحياة.

الألم في كلا النقطتين مرتبط بالأخر. حيث أن مفصل الفخذ مثبت في نهاية العمود الفقري بالقرب من النخاع الشوكي. لهذا السبب فأي إصابة في مفصل الفخذ قد تسبب ألام في الظهر وخاصة أسفله.

بالإضافة لألام أسفل الظهر ومفصل الفخذ (الورك) قد تعاني أيضا من:

  • الألم في المنطقة ما بين البطن ومفصل الفخذ (الورك) في الجانب المصاب.
  • التصلب.
  • الألم أثناء الحركة أو المشي.
  • مشاكل في النوم.

أسباب ألم أسفل الظهر ومفصل الفخذ (الورك):

ها هنا خمسة أسباب ممكنة لألآم أسفل الظهر ومفصل الفخذ (الورك)

  • التواء العضلات: الألم الحاد في أسفل الظهر ومفصل الفخذ (الورك) غالبا ما يحدث كنتيجة لالتواء العضلات. يحدث هذا الالتواء عند حدوث شد زائد للأربطة أو في بعض الأحيان تأكل. لذا يحدث بشكل مباشر هذا الألم في أسفل الظهر، كما قد تشعر ببعض الألم وعدم الراحة في مفصل الفخذ.

علاج هذه الالتواءات يتمثل بعض تمرينات الاطالة الصحيحة، وفي الحالات الأكثر شدة العلاج الطبيعي. في حالة عدم تحسن الحالة، قم بتخطيط زيارة لطبيبك للحصول على العلاج المناسب وللتأكد من أن الحالة ليست نتيجة لشيء أكثر خطورة.

  • الضغط على الأعصاب: حالة غير مريحة على الاطلاق قد تسبب ألما شديدا للغاية،التنميل،والإحساس بعدم الراحة، بشكل خاص في حالة حدوثها في الظهر أو الفخذ. يحدث الضغط على الأعصاب عندما يقع ضغط زائد عن الطبيعي على العصب بواسطة العظام المحيطة به، العضلات، أو الأنسجة. هذا الضغط يؤثر على الوظيفة الطبيعية للعصب مسببا الألم،الخدر، والضعف.

في بعض الحالات، بعض الأنسجة ذات الندوب فيها من إصابات سابقة قد تسبب الضغط على الأعصاب. بعض الأسباب الأخرى للضغط على الأعصاب:

  • التهاب المفاصل.
  • الضغط العصبي.
  • الحركات المتكررة.
  • الرياضة.
  • البدانة.

الألم من هذه الحالة عادة ما يظل لفترة قصيرة وغالبا لا يترك أية آثار دائمة من التلف بمجرد علاجه. لكن في حالة وجود ضغط مستمر على العصب، قد تعاني من ألم مزمن وقد تكون معرضا لمخاطر التلف الدائم لهذا العصب.

العلاج الأكثر شيوعا للضغط على الأعصاب هو الراحة. في حالة تأثر العضلات أو الأعصاب قد ينصح الطبيب بالعلاج الطبيعي لتحسين قدرتك على الحركة وقوتك. للتخفيف على المدي القصير، قد يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية المسكنة للألم. الحالات الأكثر حدة وشدة من الضغط على الأعصاب قد تحتاج للتدخل الجراحي.

  • التهاب المفاصل: التهاب المفاصل سبب رئيسي وشائع لألم الظهر ومفصل الفخذ. كما يمكن الإحساس بذلك في مقدمة الفخذ والمنطقة ما بين البطن والفخذ. غالبا كنتيجة للتقدم في العمر والتآكل الطبيعي للجسم، التهاب المفاصل قد يحدث في مفصل أو أكثر من مفاصل الجسم.

ألام مفصل الفخذ

الأعراض الشائعة لالتهاب المفاصل تشمل:

  • الألم.
  • التورم.
  • التصلب.
  • قلة في مدي الحركة للطرف.
  • الخدر في الطرف.

علاج التهاب المفاصل يركز على التخلص من الأعراض وتحسين القدرةعلى الحركة. قد ينصح الطبيب بتعاطي الأدوية المضادة للالتهاب ومسكنات الألم. كم يمكن أن يصف بعض الأدوية التي تعمل على تحفيز الجهاز المناعي للجسم على عدم مهاجمة المفاصل. قد ينصح الطبيب أيضا بالعلاج الطبيعي لتقوية عضلات الجسم وزيادة مدي الحركة بالنسبة للمفاصل. في الحالات الأكثر شدة قد يتم اللجوء للتدخل الجراحي.

  • الانزلاق الغضروفي: يحدث عندا يتحرك الغضروف من مكانه الطبيعي بين الفقرات. هذا يؤدي الي استثارة وحساسية الأعصاب القريبة، غالبا ما يسبب ذلك الألم الشديد والخدر. معظم المصابين بالانزلاق الغضروفي يعانون من أعراض مؤلمة.

إضافة الي ألم الظهر، قد تعاني أيضا من الأعراض التالية:

  • ألم في الفخذ.
  • ألم في المؤخرة.
  • التنميل.
  • الضعف.

لعلاج الانزلاق الغضروفي، سيقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية وبعض الأدوية الباسطة للعضلات. الجراحة أو العلاج الطبيعي قد يكون الخيار للعلاج في حالة عدم تحسن الأعراض وتأثير الأعراض على مدي جودة حياتك.

  • الاختلال الوظيفي لمفصل الحوض: يعمل مفصل الحوض علي ربط الفخذ والفقرات العجزية،والعظمة المثلثة بين الفقرات القطنية وعظمة الذيل. يعمل هذ المفصل على امتصاص الصدمات الجزء العلوي من الجسم،الحوض،والقدمين. الالتواء او الإصابة في هذا المفصل من الممكن ان تؤدي الي ألم يصل الي الفخذ،الظهر،والمنطقة بين البطن والفخذ.

العلاج يركز على تخفيف الألم وإعادة الحركة الطبيعية لـ مفصل الحوض. قد ينصح الطبيب بالراحة، الأدوية المسكنة للألم، الضغط البارد أو الساخن لتخفيف الشد العضلي والالتهاب. حقن دواء استيريودي في المفصل قد يكون مفيدا. في الحالات الأكثر شدة قد ينصح الطبيب بالتدخل الجراحي.

التهاب مفصل الفخذ (الورك) عند الأطفال:

العديد من الأسباب قد تسبب الألم في مفصل الفخذ (الورك) عند الأطفال. لكن السبب الأكثر شيوعا هو التهاب مفاصل الأطفال المجهول السبب. في حال إصابة طفلك به، سيعاني من بعض التيبس والتصلب في مفصل الفخذ وقد يتورم المفصل. قد يصبح الطفل غير قادرا على المشي بصورة طبيعية. كما قد يصاب بالحمي لسبب غير معلوم.

الأطباء حتى الآن غير متيقنين من السبب، لكنه قد يكون مرتبطا بأحد الفيروسات الغير معلومة حتى الآن. هذا النوع أكثر شيوعا في الأطفال قبل بلوغ سن الرشد. الطبيب غالبا ما ينصح ببعض الأدوية والعلاج الطبيعي.

ألم مفصل الفخذ (الورك) عند الحوامل:

أسباب ألم مفصل الفخذ(الورك) عند الحوامل:

  • أثناء الحمل، يطلق الجسم مجموعة من الهرمونات لتجعل الأنسجة الرابطة ترتخي وتنعم. كنتيجة لذلك المفاصل والأربطة بين العظام في منطقة الحوض سوف تبدأ في الارتخاء. زيادة المرونة في هذه العظام ضرورة لكي تسمح للجنين بالحركة خلال جسم الأم أثناء الولادة. سيظهر الم في الظهر طالما هناك تغيير في الأوضاع وثقل في وزن الرحم مما يساعد علي زيادة الإحساس بالألم.
  • عرق النسا: هو المسمى الشائع لهذه الحالة والتي يحدث فيها زيادة في الضغط على العصبين الممتدين من أسفل المؤخرة حتى القدمين. عندما يزيد حجم الرحم مسببا الضغط على العصبين يمكن ان تعاني من الألم،التخدر، التنميل في المؤخرة والفخذ. مع مرور الوقت وقرب موعدالولادة، يتغير وضع الجنين في الرحم. سيقلل ذلك من إحساس عدم الراحة. هذا العرض طبيعي للغاية أثناء الحمل، لكن لايزال حتميا عليك أن تخبري الطبيب في حالة المعاناة من هذه الأعراض، نظرا لوجود أسباب أخري أقل شيوعا لكن خطيرة لعرق النسا.
  • أحد الأسباب الأخرى لألم مفصل الفخذ (الورك) عند الحوامل في الثلث الثاني من فترة الحمل هو ألم الرباط المستدير. يتميز ألم الرباط المستدير بآلام حادة في منطقة البطن، الفخذ، والمنطقة الواقعة بينهم. قد تزداد حدة هذا الألم مع الحركة السريعة أو التغيير السريع في الوضع.

ألم مفصل الفخذ للحامل

التخلص من ألم مفصل الفخذ(الورك) عند الحوامل:

  • ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية عضلات البطن وعضلات الظهر سوف تعمل على تقليل ألم مفصل الفخذ. كما يوجد تمرين يعمل على تخفيف الألم وهو رفع الفخذين لأعلي أعلي من مستوي الصدر أثناء الاستلقاء على الظهر لمدة دقيقتين.
  • الاستحمام بماء دافئ ووضع ضمادات دافئة على موضع الألم يعمل على تخفيفه.
  • التدليك في موضع الألم يعمل على تخفيفه.
  • مع قرب موعد الولادة، يجب عليك التأكد من النوم علي أحد الجانبين مع الحفاظ على القدمين مثنية. استخدام مخدة لتدعيم البطن وأسفل القدمين يساعد على تخفيف الألم.

الألم أمام مفصل الفخذ (الورك):

الإحساس بالألم في منطقة أمام مفصل الفخذ له العديد من الأسباب منها:

  • النشاط الزائد لعضلة (Psoas) وهي العضلة المسئولة عن رفع القدم لأعلي كما في صعود السلالم. يجب اراحة هذه العضلة بعد الانتهاء من كل نشاط. عند ارهاق هذه العضلة فهي تقوم بسحب أعلي عظمة الفخذ للأمام مما يمثل صعوبة على عظمة الفخذ في البقاء في موقعها المتوسط في التجويف الخاص بها. مع الحركة والسير تتحرك عظمة الفخذ للأمام مرتطمة بالأنسجة لتسبب ألما في منطقة أمام مفصل الفخذ.
  • ضعف في مجموعة العضلات الموجودة في منطقة الفخذ والمسئولة عن تحريك القدم للأمام والخلف ويمينا ويسارا. الأشخاص الذين يعانون من ألم في منطقة أمام مفصل الفخذ يمتلكون عضلات فخذ أمامية قوية وضعف في مجموعة العضلات سالفة الذكر. هذا الضعف يؤدي الي مشي غير طبيعي وحركة غير طبيعية للقدم ونقص في مرونة الفخذ وزيادة في تقدم وضع قمة عظمة الفخذ. يتم علاج ذلك ببرنامج علاج طبيعي موصوف من الطبيب المعالج.
  • الوقوف أو الجلوس بوضع خاطئ فيه ميل للأمام، ذلك يؤدي الي وضع ضغوط شديدة على الأنسجة الناعمة والعضلات التي تدعم مفصل الفخذ مما يسبب الألم في منطقة أمام مفصل الفخذ.

آلام الفخذ من الداخل:

أعراض آلام الفخذ من الداخل:

قد يتداخل ألم الفخذ من الداخل مع الألم الناشئ في المنطقة بين الفخذ والبطن بسبب القرب الشديد للمنطقتين.

كما يمكن ان تحدث هذه الاعراض أيضا:

  • تيبس في العضلات.
  • المدي المحدود لحركة المفصل.
  • الالتهاب.
  • الإحساس بالفرقعة اثناء المشي مع احتكاك خشن أيضا.

كما يمكن ان تظهر بعض الاعراض الأخرى بناء على السبب.

أسباب آلام الفخذ من الداخل:

  • إصابة عضلية: عضلة الفخذ الداخلية قد يحدث لها التواء او تأكل بسبب بعض الحركات والأنشطة. قد يتضمن ذلك الجري بسرعة شديدة والدوران بسرعة شديدة. التلف الناتج في العضلة يسبب الم في الجزء الداخلي من الفخذ. تختلف شدة الألم تبعا لشدة التلف الحادث في العضلة. كما يمكن أن يصاحب الألم التورم والكدمات في المنطقة المصابة.
  • أسباب عظمية: قد تسبب بعض المشاكل في العظام الإحساس بعدم الراحة في هذه المنطقة. مثل التهاب مفصل الفخذ أو الخشونة في مفصل الفخذ.
  • الفتق الأربي: يحدث في المنطقة بين البطن والفخذ مما يسبب الألم في المنطقة المحيطة ومنها داخل الفخذ.
  • حصوات الكلي: أثناء نزولها من الكلي داخل الحالب وخاصة كبيرة الحجم منها قد تسبب الألم في منطقة الفخذ من الداخل.
  • الحمل: بسبب الهرمونات التي يفرزها الجسم لتساعد على ارتخاء العضلات وتحريك العظام. يؤدي ذلك الي الم شديد في عظام الحوض مما يجعله محسوسا في المنطقة المحيطة. يحدث ذلك تحديدا في الثلث الثاني من فترة الحمل.
  • الدورة الشهرية: نظرا للتقلصات الشديدة التي تحدث في الرحم، قد يحس الشخص ببعض التقلصات والألم في المنطقة المحيطة ومنها الظهر،الحوض،والفخذين من الداخل خاصة.

علاج آلام الفخذ من الداخل:

  • الراحة التامة.
  • العلاج بالحرارة أو الثلج.
  • العلاج الطبيعي.
  • مسكنات الألم.
  • الأربطة الضاغطة.
  • غمر الجزء المصاب في الماء الدافئ المائل للسخونة.
  • الأجهزة المساعدة.
  • حزام تدعيم الحوض.
  • بعض التغيير في بعض سلوكيات الحياة اليومية.

الوقاية من آلام الفخذ من الداخل:

  • فقدان الوزن الزائد.
  • تجنب التدريبات المركزة بشدة.
  • شرب الماء بكثرة.
  • اتباع نظام غذائي جيد غني بفيتامين د والكالسيوم.
  • المحافظة علي لياقة بدنية جيدة.
  • ارتداء الحذاء المناسب اثناء ممارسة الرياضة.
  • تجنب رفع الأجسام الثقيلة.

علاج التهاب مفصل الفخذ (الورك):

بالرغم من عدم وجود شفاء بمعني الكلمة من التهاب المفاصل عامة، الا انه هناك العديد من خيارات العلاج التي قد تعمل على منع تلف المفصل. التهاب المفاصل غالبا ما يتم علاجه بواسطة مجموعة متخصصي العناية بالصحة.

علاج التهاب مفاصل الفخذ (الورك) بدون جراحة:

الخطة الموضوعة للتغلب على التهاب المفصل وعلاج الاعراض سوف تعتمد على نوعية الالتهاب. الغالب من الناس يجدون أن دمج أكثر من طريقة للعلاج هو الأفضل للحصول على نتائج مرضية.

  • الأدوية اللاستيريودية مضادة الالتهابات: مثل الفولتارين والإيبوبروفين تعمل على ذهاب الألم وتخفيف الالتهابات.
  • الكورتيكوستيرويد: الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون تعمل كمضادة للالتهابات، يمكن تعاطيها بالفم،بالحقن، أو يمكن وضعها ككريم بشكل مباشر على الجلد.
  • أدوية تعمل على الجهاز المناعي للجسم. بحيث تساعد على ابطاء معدل تقدم المرض.
  • العلاج الطبيعي: بعض التمارين الرياضية قد تساعد علي زيادة مدي الحركة بالنسبة للفخذ (الورك) وتقوية العضلة التي تعمل على تدعيم المفصل.
  • الأجهزة المساعدة: استخدام بعض الأجهزة المساعدة مثل العكاز،المشاية،وبعض الأجهزة الأخرى يجعل من ممارسة أنشطتك الحياتية اليومية شيئا أكثر سهولة.

كما أن بعض التمارين المعتدلة تعمل على تقليل التصلب وزيادة القدرةعلى التحمل. السباحة تعد من أحد التمرينات المفضلة خاصة في حال كون حركة النخاع محدودة.

أشعة مقطعية لمفصل صناعى للفخذ

علاج التهاب مفاصل الفخذ (الورك) بالجراحة:

في حالة عدم قدرة أنواع العلاجات الغير جراحية على انهاء الألم، قد ينصح الطبيب المعالج باللجوء للتدخل الجراحي. نوع التدخل الجراحي المطلوب يتم تحديده بناء على عدة عوامل منها:

  • عمر المريض.
  • حالة مفصل الفخذ (الورك).
  • نوع الإصابة التي كانت سببا في التهاب المفصل.
  • مدي تقدم المرض.

التدخل الجراحي الأكثر شيوعا لالتهاب مفصل الفخذ (الورك) هو تغيير مفصل الفخذ (الورك) بالكامل.

تغيير مفصل الفخذ (الورك) بالكامل:

سيقوم الطبيب باستئصال الغضروف والعظام التالفة، ثم يقوم بوضع مفصل صناعي جديد قد يكون مصنوعا من المعدن أو البلاستيك. وذلك لاستعادة وظيفة مفصل الفخذ (الورك). تغيير المفصل بالكامل غالبا ما يكون هو الاختيار الأفضل في حالة التهاب المفصل الروماتزمي لتقليل الألم وزيادة مدي الحركة.

في عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك) بالكامل يتم تغيير كلا من رأس عظمة الفخذ والتجويف الخاص بها بالبديل الصناعي لكل منهم.

عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك):

يتكون مفصل الفخذ من كرة وتجويف. التجويف هو الحق الحرقفي، والكرة هي قمة عظمة الفخذ، والذي تعرف في نفس الوقت باسم رأس عظمة الفخذ.

تغيير مفصل الفخذ (الورك) هي عملية جراحية يتم فيها استبدال المفصل الطبيعي التالف بمفصل صناعي جديد يحل محله ويقوم بدوره.

يتم اللجوء لخيار التدخل الجراحي بالتغيير الكامل لمفصل الفخذ (الورك) بعد استنفاذ كل طرق العلاجات الغير جراحية المتاحة وعدم حدوث تحسن في الحالة، أو زوال للأعراض خاصة في هذه الحالات من الالتهابات المفصلية:

  • التهاب المفاصل الروماتيزمية.
  • التهابات المفاصل الناتجة عن الضغط الزائد المفاجئ على المفصل.
  • التهابات المفاصل بسبب تقدم العمر التي تؤدي الي تأكل المفاصل.

يمكن اللجوء لتغيير مفصل الفخذ (الورك) بالكامل أيضا في بعض الحالات الأخرى. مثل حدوث ورم سرطاني في مفصل الفخذ (الورك). وحدوث كسر في مفصل الفخذ أو رأس عظمة الفخذ.

تكوين مفصل الفخذ (الورك) الصناعي الجديد:

  • تجويف معدني.
  • محدد لمساعدة الكرة على التحرك بسهولة داخل التجويف.
  • كرة معدنية أو من السيراميك لتكون بديلا لرأس عظمة الفخذ.
  • جزع معدني لتثبيت عظمة الفخذ مع الرأس المعدنية الجديدة.

يوجد هناك العديد من خيارات المفاصل الصناعية. معظم الأطباء الجراحين يستخدمون أطراف صناعية غير إسمنتية (بودرة طبية خاصة)،والتي تسمح بنمو العظام الي داخل المفصل الصناعي الجديد بمرور الوقت.

المفاصل الإسمنتية (بودرة طبية خاصة)،على الجانب الأخر يتم تثبيتها مع الفخذ باستخدام بودرة إسمنتية طبية خاصة تحقق الالتصاق السريع.

بينما كلا الخيارين لهما نفس نسب النجاح تقريبا، الا انهما يختلفان في خطوات التعافي.

المفاصل الصناعية الغير الإسمنتية تأخذ وقتا أطول للاندماج مع العظام، لذلك يكون وقت التعافي بعد اجراء العملية الجراحية أطول. بينما الأطراف الإسمنتية بما انها أسرع في الاندماج والتعافي، تعتبر هي الخيار الأفضل للمرضي كبار السن وقليلي النشاط.

مفصل صناعى للفخذ

اختيار الجراح: 

يجب أن تعلم بشكل جيد عن عملية تغيير مفصل الفخذ. ربما لأنه مهم للغاية لمعرفة كيفية اختيار الجراح المناسب للعملية. اهتم بان تقابل العديد من الجراحين بشكل شخصي لإيجاد الخيار المناسب لك. أهتم بالسؤال عن:

  • عدد عمليات تغيير مفصل الفخذ الذي قام بها.
  • نسب النجاح الكلية للعمليات التي قام بها.
  • نوع التدخل الجراحي الذي استخدمه.
  • وقت التعافي المتوقع.
  • هل سيكون له تدخل في فترة الرعاية بعد العملية.

ماذا يتم في عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك):

ما لم تكن مضطرا لإجراء عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك) لسبب طارئ كحادث أو غيره، سيتم الترتيب للعملية وتحديد موعدها غالبا قبلها بعدة أسابيع. سيطلب منك الطبيب استغلال هذا الوقت للوصول الي أفضل حالة صحية وبدنية ممكنة.

قد ينصح الطبيب بفقد بعض الوزن. سيتوجب عليك أيضا التوقف عن تعاطي بعض الانواع من الأدوية،ومنها الأدوية التي تؤدي الي سيولة الدم. خلال هذا الوقت يجب عليك إعادة ترتيب مكان معيشتك بقدر الإمكان بشكل يقلل الحاجة للمشي لفترات طويلة أو صعود ونزول السلالم.

سيتوجب عليك التوقف عن الأكل والشرب بعض منتصف ليل يوم العملية. يتم اجراء عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك) في غرفة عمليات مجهزة في مستشفى. بعد الفحص في قسم الجراحة سيقوم أحد أفراد طاقم التمريض بأخذك الي غرفة للتحضير قبل إجراء العملية. ستقوم بتغيير ملابسك الي الرداء الطبي الخاص بالعمليات الجراحية، سيقوم فرد التمريض بزراعة كانيولا في مكان ما في اليد والمعصم. هذه الكانيولا لإمداد الجسم بالسوائل اللازمة أو الأدوية أثناء العملية.

عندما يحين وقت إجراء العملية، يتم أخذك الي غرفة العمليات. يتم اعطاؤك البنج الكلي الذي يجعلك نائما أثناء إجراء الجراحة.

في حالة أن يري الطبيب أن الحالة العامة لك لا تسمح بالبنج الكلي بسبب بعض المخاطر التي قد تتعرض لها، قد يتم اعطاؤك بنج موضعي. عبارة عن أدوية يتم حقنها بعناية في النخاع الشوكي، تجعل كل أجزاء الجسم أسفل الوسط مخدرة. الأشخاص الذين يتم اجراء العملية تحت تأثير البنج الموضعي يتم اعطاؤهم أيضا أدوية مهدئة للحفاظ على هدؤهم أثناء العملية.

أنواع المفاصل الصناعية للفخذ

مدة إجراء عملية تغيير مفصل افخذ (الورك):

تستغرق عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك) وقتا يتراوح ما بين ساعة واحدة الي ثلاث ساعات.

خطوات عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك):

  • قطع وإزالة رأس عظمة الفخذ.
  • إخراج تجويف المفصل المصاب.
  • وضع التجويف الصناعي الجديد في مكانه، ثم يتم وضع بطانة فيه.
  • تثبيت الجزع المعدني مع عظمة الفخذ.
  • تثبيت الكرة المعدنية الجديدة بالمقاس المناسب والتي تحل محل رأس عظمة الفخذ.
  • التثبيت الجيد لكل الأجزاء الجديدة، في بعض الأحيان يتم ذلك باستخدام إسمنت طبي خاص.
  • إصلاح العضلات والأوتار في المنطقة المحيطة بمنطقة العملية.
  • خياطة جرح العملية بالخيط الطبي المناسب.

ماذا بعد عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك):

بعد الانتهاء من العملية يتم نقلك الي غرفة الإفاقة لتبقي تحت الملاحظة الدقيقة حتى زوال كامل آثار البنج الكلي. يتم نقلك الي غرفة عادية في المستشفى بعد ذلك.

مدة الإقامة في المستشفى قد تتراوح ما بين ثلاثة الي خمسة أيام. اليوم التالي للعملية، سيأتي لك طبيب علاج طبيعي ليساعدك على النهوض ومحاولة السير لبعض الخطوات البسيطة. بعض الناس يفضلون الخروج من المستشفى في نفس اليوم، ثم المتابعة مع أحد مختصي العلاج الطبيعي في عيادته الخارجية. بعض الأشخاص يفضلون الذهاب الي أحد مراكز التأهيل والعلاج الطبيعي لتلقي رعاية طبية أكثر وعلاج طبيعي أفضل.

من المهم التحضير لفترة التعافي، لكي تستطيع الحركة بشكل أكثر سهولة. من أمثلة ذلك:

  • وجود شخص بجوارك طوال الوقت للاتكاء عليه في الأسابيع القليلة الأولي بعد العملية.
  • الترتيب مع شخص يستطيع القيادة لك ذهابا وإيابا من مواعيد العلاج الطبيعي.

يستغرق التعافي الكامل بعد عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك) فترة تتراوح ما بين ثلاثة الي ستة أشهر.

مضاعفات عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك):

المشكلة الأكثر شيوعا هي الخلع في المفصل الجديد. يحدث ذلك عادة في الأشخاص الذين لا يتركون أنفسهم يتعافون بشكل كامل قبل استئناف حياتهم بشكل طبيعي مرة أخري. قد يحدث أيضا في الأشخاص الذين لا يلتزمون بتعليمات الطبيب في العناية بالمفصل بعد العملية. لكن مع الأنواع الجديدة للمفاصل الصناعية، الخلع في مفصل الفخذ الصناعي الجديد قلت نسبة حدوثه بشكل كبير. العدوي والجلطات الدموية تعتبر من المخاطر الجزئية، لكن اتباع بعض التعليمات يمكن أن يمنع احتمالية حدوثهم.

تعيش المفاصل الصناعية للفخذ لعدة سنوات، لكن الصدمات الشديدة والسمنة قد تؤدي الي قصر عمرهم الافتراضي. قد يضطر بعض الأشخاص لإجراء عملية أخري لتغيير مفصل الفخذ في حالة تهالك المفصل الأول. لكن مع التطور والمواد الحديثة المستخدمة في صناعة المفاصل الصناعية، أصبحت المفاصل تعيش لعدة عقود.

نسب نجاح عملية تغيير مفصل الفخذ (الورك):

نسب نجاح عملية تغيير مفصل الفخذ عالية للغاية. في الواقع يمكن اعتبارها من أكثر العمليات الجراحية نجاحا في مجال الطب. حيث أن أغلب من يقومون بإجراء العملية ثم يتبعون تعليمات التعافي بدقة. ينتهي الألم لديهم تماما وتزيد قدرتهم على ممارسة أنشطتهم اليومية بشكل طبيعي.